كلمة الترحيب

زملائي الأعزاء،

إنه لشرف عظيم لي أن أدعوكم نيابة عن اللجنة المنظمة، لحضور مؤتمر الخليجي الأول للتوحد تحت شعار “التوحد: أن تعي ما وراء الاختلاف” و الذي سينعقد في مركز عُمان للمؤتمرات والمعارض بمسقط، في الفترة الممتدة بين 24 و 26 من يناير 2020.

حسب تقرير دولي لمنظمة الصحة العالمية، يعاني طفل واحد من كل 160 طفلاً من اضطراب طيف التوحد. لذلك فقد تم اتخاذ تدابير مهمة للتعرف على الأطفال الذين يعانون من هذا الاضطراب في منطقة الخليجي، وتوسيع دعمهم من مختلف النواحي، رغم وجود  الكثير من الجوانب التي ما زالت تحتاج الإحاطة بها. لهذا السبب، شعرنا بضرورة مشاركة المجتمع، من مدربين ومربين ومهنيي الصحة وأفراد الأسرة وصولا إلى صناع القرار، في التشخيص والعلاج المبكر لهؤلاء الأطفال.

و يرمي هذا المؤتمر إلى اتخاذ تلك الخطوة الشجاعة للرفع من مستوى الوعي العام من خلال هذا الحدث. إننا لنشعر بامتنان كبير لتوفرنا على برنامجٍ غنيٍ يغطي مختلف الجوانب الوراثية و الوبائية في طيف التوحد و الذي سيقدمه متحدثون ذوو شهرة عالمية.

إننا نناشدكم للانضمام إلينا في هذه القضية النبيلة. معا، يمكننا تغيير حياة أطفالنا للأفضل، ليروا جمال هذا العالم ونرسم ابتسامة على محياهم رغم وضعهم الصعب.

نشكركم على دعمكم ونتطلع للقاء بكم.

Watfa Said Al-Mamari

Dr. Watfa Said Al-Mamari
Conference Chairperson
Senior Consultant
Sultan Qaboos University Hospital Sultanate of Oman